اهلا وسهلا بكم في اكبر موقع عربي اسأل اطرح سؤالك وانتظر الاجابات عليها من المستخدمين الاخرين
0 تصويتات
في تصنيف الصحه بواسطة
عدد سكان العالم في ليلة رأس السنة الميلادية الجديدة 2020 نحو 7.75 مليار نسمة[1] . وعدد الإصابات حول العالم إلى 85919 بينها 2941 وفاة في 61 بلدا ومنطقة، وفق احصاء أجرته وكالة فرانس برس نقلا عن مصادر رسمية[2] . وبالتالي تكون نسبة الوفيات للمصابين الفعليين = 2941÷85919=3.4%، فلو فرضنا أن الـ 7.75 مليار أصيبوا بفيروس كورونا المسنجد سيكون عدد الوفيات = 3.4% أي ما يقرب من 263.5 مليون شخص، والمحصلة بحالة تجاهل الفيروس ستكون مروعة أكثر ........

1 إجابة واحدة

0 تصويتات
بواسطة
هذا سيناريو يوم القيامة او الهلاك التام و خلافا للإجابات الأخرى على سؤالك… نسبة الوفيات والتي حاليا تلعب في نطاق ال ٤٪؜ ستكون اكبر بكثير من ذلك في حال إصابة جميع البشر … كيف؟؟؟؟؟؟؟

إصابة المنظومة الصحية بالشلل التام سوف ينتج عنه كوارث إنسانية ليست ناجمة عن عدم توفر الوسائل الطبية اللازمة لعلاج مصابي كورونا فقط، بل حتى ستتأثر الخدمات للمرضى الأخرين بغير الكورونا مثل مرضى السرطان والحوامل ومن هم على أنظمة الحياة وغيرها.....

انهيار الشبكة اللوجستية الغذائية والدوائية ولو بشكل مؤقت بسبب تفشي الوباء، وإصابة كل البشر ستؤثر على شبكات توزيع الدواء والغذاء والطعام، وقد ينتج عن هذا نقص وشح في المواد الغذائية والذي يمكن ان يؤثر بشكل كبير على المجتمعات الفقيرة والمعدمة بشكل أساسي وباقي الفئات الأخرى بعدها

الانفلات الأمني أيضا سيكون عامل حاسم، وسينتج عنه الكثير من الضحايا نتيجة العنف الناتج عن غياب الأجهزة الأمنية والتي تعاني هي أيضا من الوباء، وانتشار الجريمة والعنف ومحاولات الأفراد والمجتمعات للبقاء.

انقطاع الخدمات البلدية مثل ازالة القمامة وإدارة الصرف الصحي وغيرها سينتج عنه الكثير من العواقب السلبية مثل انتشار أمراض مثل الكوليرا والملاريا وغيرها، هذا سيؤدي الى زيادة اكبر في الإصابات والتي ستزيد من الضغط على المنظومة الصحة المنهارة من اساسه.....

الطاقة ستكون مشكلة أخرى سيعاني منها العالم وهي عصب كل شي ستحتاجه البشرية للتعامل مع الفيروس، سواء من ناحية توافر الكفاءات الفنية الأزمة لإدارة محطات الكهرباء و النفط وما يتعلق بها من توصيل منتجات وخدمات وتشغيل وصيانة او من ناحية توفر الموار مثل الوقود والغاز اللازم لتشغيل المحطات وغيرها...

الجثث. قد تستغرب ولكن لن تكون عملية التخلص من عشرات الآلاف من الجثث والتي ستكون بشكل يومي، لن تكون عملية سهلة على الإطلاق. فهذا سيضع عبء كبير على الطواقم الطبية للتخلص الآمن للجثث، مما سيدفع العديد من الدول الى اتباع إجراءات غير اعتيادية مثل الحرق او الرمي في البحر، مما سيكون عليه تبعيات بيئية كارثية.

كما ترون، هذا سيناريو هلاكي ولكن هل احتمالات حدوثه ممكنه؟ لو تفشى المرض، أظن المشكلة بان المصائب ستحدث تباعًا وكل مصيبة تؤدي الى ما أكبر منها ..

لهذا ارجوا من الجميع أخذ هذا الأمر بجدية تامة وتذكر ان:

تغسل يديك باستمرار

لا تصافح احد وحافظ على مسافات متباعدة

تعقيم الأشياء التي تستخدمها باستمرار (الهاتف، الكمبيوتر… الخ)

التزم بالبقاء في البيت الا في الحالات الضرورية القصوى وتفادى التجمعات

حصن نفسك بالمغذيات وتناول السوائل بشكل كبير

والله يحميكم ويحمي الجميع ............
مرحبًا بك إلى اسأل، حيث يمكنك طرح الأسئلة وانتظار الإجابة عليها من المستخدمين الآخرين.
...